Ad
الشوا ومعايعة يناقشان تداعيات أزمة كورونا على قطاع السياحة
بتاريخ 2020-5-18- تاريخ التحديث الأخير 2020-5-18
newsGallery-15898021204201.jpeg

جانب من اللقاء

رام الله-أخبار المال والأعمال-بحث محافظ سلطة النقد عزام الشوا، يوم الاثنين، مع وزيرة السياحة والآثار رلى معايعة، تداعيات الأزمة الصحية الراهنة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا، على قطاع السياحة باعتباره من أكثر القطاعات تضرراً من هذه الأزمة.

وتناول اللقاء الذي جرى في مقر سلطة النقد برام الله، المواضيع التي تتعلق بعلاقة المنشآت السياحية مع القطاع المصرفي من تأجيل القروض وآلية التعامل معهم بخصوص الشيكات المعادة لعدم كفاية الرصيد، إضافة إلى مناقشة كيفية الاستفادة من برنامج "استدامة" الذي أطلقته سلطة النقد مؤخراً لمساعدة القطاعات المتضررة من الأزمة الصحية لمساعدتها على الاستمرار في عملها. 

واتفق الجانبان على عقد لقاء بعد عيد الفطر تدعو له وزارة السياحة مع القطاع السياحي ليتم عرض إجراءات سلطة النقد التي اتخذتها لمساعدتهم وللاستماع إلى أصحاب العمل ودراسة ما يمكن أن تقوم به سلطة النقد لمساعدتهم.

جدير بالذكر أن سلطة النقد أصدرت خلال الأزمة الصحية الراهنة جملة من التعليمات والإجراءات للمصارف ومؤسسات الإقراض، بهدف التخفيف من تداعيات الأزمة على القطاعات الاقتصادية وخاصة السياحة والفندقة، والتسهيل على المواطنين والمقترضين.

كما أطلقت برنامج استدامة الخاص بتوفير التمويل للمشاريع المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر التي تأثرت اقتصادياً بسبب جائحة كورونا، بحجم 300 مليون دولار، سيتم تنفيذه من خلال المصارف ومؤسسات الإقراض المتخصص.

Ad