Ad
استئناف الدوام في البنوك ومؤسسات الإقراض وشركات الصرافة
بتاريخ 2020-7-8- تاريخ التحديث الأخير 2020-7-8
newsGallery-15941934510624.jpeg

مواطن يستخدم صراف آلي لأحد البنوك في بيت لحم-تصوير وفا

رام الله-أخبار المال والأعمال-أعادت البنوك في فلسطين فتح أبوابها، صباح اليوم الأربعاء، بعد إغلاق دام 5 أيام من صباح الجمعة وحتى مساء الثلاثاء، في إطار قرار الحكومة الفلسطينية فرض الإغلاق للحد من انتشار فيروس كورونا.
ورغم تمديد الإغلاق لمدة 5 أيام، إلا أن الحكومة استثنت هذه المرة البنوك من هذا الإغلاق، وسمحت لها بالعمل ضمن إجراءات وقائية محددة.
وأصدرت سلطة النقد الفلسطينية مساء الثلاثاء تعميما لكافة البنوك العاملة في فلسطين، بشأن الدوام خلال الفترة الراهنة، حيث قررت إعادة فتح البنوك ابتداءً من صباح اليوم الأربعاء وبحيث تعمل المقاصة وفقا للمعتاد، وذلك بهدف استمرار تقديم الخدمات المصرفية لأبناء شعبنا والحفاظ على الدورة التجارية والاقتصادية وتوفير السلع والخدمات الأساسية للمواطنين طيلة فترة الأزمة.

وقررت سلطة النقد تقليص ساعات العمل المخصصة لاستقبال الجمهور  بحيث تبدأ من الساعة التاسعة صباحا ولغاية الساعة الثانية بعد الظهر، وتنظيم تواجد المراجعين داخل الفرع بما لا يتجاوز العدد 10 مراجعين، وتفعيل خدمات الحجز المسبق من خلال التطبيقات الالكترونية.

ودعت البنوك إلى استغلال الكوادر البشرية بالشكل الأمثل وتخفيض عدد الموظفين في الفروع والحد من تنقلهم بين المحافظات والمدن والقرى حفاظا على سلامتهم.

وأكدت سلطة النقد ضرورة الاستمرار في تطبيق إجراءات الوقاية الصحية المعتمدة من قبل وزارة الصحة الفلسطينية، واتخاذ كافة إجراءات الحماية والوقاية اللازمة للحفاظ على سلامة الموظفين والعملاء، إلى جانب الاستمرار في توفير الخدمات المصرفية الالكترونية للأفراد وتغذية الصرافات الآلية بالنقد.

وقالت إنه "يجوز للمصارف وبعد موافقة سلطة النقد إغلاق الفروع في المناطق التي يتم إغلاقها بشكل كامل بسبب تفشي الفيروس".

كما قررت سلطة النقد إعادة فتح فروع مؤسسات الإقراض المتخصصة وشركات الصرافة ابتداءً من اليوم الأربعاء، مع الاستمرار في تطبيق إجراءات الوقاية الصحية.

Ad